محمد عساف: غنيت ألبومي الجديد بلهجات مختلفة لإرضاء كل الجمهور العربي

0

محمد عساف الشاب الفلسطيني الذي وصل بعد مجهود كبير ليحقق حلمه و حمل لقب ” محبوب العرب ” و استطاع بفترة قصيرة أن يجد له مكانة و مكاناً هامين في ساحة الأغنية العربية و بين الشباب و حقق مؤخراً نجاحاً ملفتاً بألبومه الأخير ” ما وحشناك “

مبروك على الالبوم الجديد الذي يحقق مشاهدات عالية و يضيف نجاحاً جديداً لنجاحاتك السابقة ، كم استغرق التحضير لهذا الالبوم ؟

الحقيقة أن هذا الألبوم   أخذ مني الكثير من الجهد والوقت ، حوالي العامين أو العامين ونصف تقريباً ، والسبب أن الاختيارات لم تكن سهلة أبداً

غنيت في هذا الألبوم معظم اللهجات من المحيط للخليج، هل هو توسيع لقاعدة شهرتك في العالم العربي ؟

نعم هذا صحيح ، أعتقد أنني معروف في العالم العربي بشكل جيد ، لكن أن تغني بعدة لهجات عربية هو مهم لإرضاء كل الجمهور

لماذا اخترت أن تصور ” راني ” من بعد ” ما وحشناك ”  ؟

اخترت أغنية ” راني ” لأنها أغنية حديثة بشكلها وموسيقاها،  وهذا هو إتجاهي حالياً نحو الأغنية الحديثة في العربي وتوزيعها بالغربي .

كيف كان التعامل مع فضيل وخاصة أنه يعود للجمهور في هذا العمل معك؟

كان رائعاً ، هو شخصية جداً رائعة وفنان رائع

هل توقعت هذه الملايين من المشاهدات خلال أسابيع قليلة؟

بصراحة  للفنان نظرة ، وأنا توقعت أن يكون للأغنية صدى، لكن ليس بهذا الشكل الكبير ، لكنني توقعت عدداً كبيراً من المشاهدات بسبب نوعية الأغنية وتوزيعها الحديث .

كيف استطعت اتقان اللهجة الجزائرية؟

لا أخفيك ، أنا شخصياً وكفلسطيني أحب الشعب الجزائري ، والشعب العربي يعلم جيداً حجم الترابط والأخوة بين الشعوب العربية بشكل عام ، لكن بشكل خاص بين الشعبين الفلسطيني والجزائري ، وبالعودة إلى موضوع اتقاني للهجة الجزائرية فهو لم يكن سهل أبداً أن أتقنها مئة بالمئة ، وأيضا الحفظ لم يكن سهلاً ، لكنني تدربت عليها جيداً ، وكانت تجربة جميلة جداً ولن تكون الأخيرة بإذن الله .

كان نجاح حفلاتك بالجزائر ملفت، حدثنا عن حفلات الجزائر

الحمدالله هذا دليل محبة ، وهي ليست المرة الأولى التي أغني فيها في الجزائر ، والشعب الجزائري يحبني جداً وانا أكنّ له كل الاحترام وأحبه جداً ، وذلك بسبب مواقفه تجاه محمد الفنان وأيضاً محمد الفلسطيني ومواقفه العظيمة تجاه شعبنا الفلسطيني عبر التاريخ ، لطالما دافع عن الشعب الفلسطيني و القضية الفلسطينية .

 

الأغنية الثانية التي أحبها و يرددها الناس ” بدك عناية” كيف جاءت فكرة التعامل مع الفرقة الكوبية Gente de Zona ؟

هذه الأغنية من أكثر الأغاني المحببة لقلبي في الألبوم ، والفكرة جاءت من بعد أن سمعت هذه الأغنية بلحنها الأولي ، وكما ذكرت كنا نبحث عن توزيع حديث يلائم توجهي في أغنياتي الجديدة ، فأحببنا أن تكون فكرتها ” ديو ” عربي ولغة أخرى ، فوقع الاختيار على الفرقة الكوبية Gente de Zona  ، وأنا من أشد المعجبين بها من قبل أن نتعاون سوية ، وكان اقتراح شركة بلاتينوم في مكانه.

هل تعلمت المقطع اللاتنيني ؟

نعم  طبعاً تعلمت هذا المقطع جيداً

سمعنا أنك ستصور كليب هذه الأغنية هل ستكون اسبانيا ضمن المواقع للتصوير ؟

ان شاء لله ، سنصورها كما وعد السيد ” تيمور مرمشي ” مدير شركة بلاتينوم في أمريكا ، لكن لا أستطيع أن أقول ان كانت اسبانيا من ضمن مواقع التصوير، فهذا أيضاً يعود لشركة الإنتاج بعد التشاور .

هل زرت اسبانيا سابقاً وأي مدن؟

طبعاً ، زرت بالتحديد برشلونة، هذا المدينة الرائعة

من تشجع من الفرق الاسبانية في كرة القدم ؟

أنا صراحة أشجع فريق ” ريال مدريد ” ( يبتسم )

مالذي تجده مشتركاً بين الثقافة العربية والاسبانية ؟

أولاً الحضارة الأندلسية هي من الاشياء العظيمة و عتقد أنه من خلالها أصبحت هناك الكثير من الأشياء المشتركة بين الحضارتين .

هل ممكن أن تعطينا 3 أسباب مهمة برأيك تنصح بها القارئ لزيارة اسبانيا؟

أولاً : الرياضة ” الدوري الاسباني ” ( يضحك ) بصراحة أتكلم أنا من عشاق الدوري الأسباني  وريال مدريد ، وأعتقد أن الرياضة لها دور كبير في السياحة ، ثانياً : البلد راقي  ويضم الكثير من المعالم التاريخية والحضارية والفنية ، ثالثاً : الشعب الاسباني ، شعب راقي جداً وهذا حسب معرفتي بالكثير من الاسبان خلال عملي مع الكثيرين منهم في  الأمم المتحدة وتحديداً  ” الأنوروا ” .

أنت مرشح لنيل لقب أفضل مطرب في الشرق الاوسط لجائزة “بيج أبل ميوزك أورد” ما هو شعورك ؟

هذه الأمور مهمة جداً وهي دفعة معنوية للفنان ، وان شاء لله تكون هذه الجائزة من نصيبي ، وسواء فزت أم لا فمجرد ترشيحي لهذه الجائزة بالنسبة لي شي مهم جداً .

ماذا تقدم الجوائز العالمية للفنان العربي ؟

كما قلت سابقاً دفعة معنوية ، وأيضاً تساعد الفنان أن يتجه لنوعية جديدة من الأغاني ، وحقيقة أنا افكر جدياً بالغناء بعدة لهجات أو أن أشارك بأغنيات مع فنانين عالمين .

ماذا ستغني لجمهور الجائزة في 22 اكتوبر ؟

لدي العديد من الأغاني وخاصة في ألبومي الجديد و لكن على الأغلب سأغني ” بدك عناية “

ماهي مشاريعك القادمة ؟

الصراحة ، لدي العديد من الحفلات منها في الدانمارك وفلسطين والأردن ، و بشهر أكتوبر لدي جولة في كندا ومن بعدها في شهر ديسمبر جولة في أمريكا ، وأتمنى التوفيق من الله .

 

شارك

شارك بتعليق