“الإقامة في اسبانيا” تعرف على أرخص مدن اسبانيا

0

ولأن الجميع يبحث عن الإقامة في اسبانيا ولأن اسبانيا تشتهر بمدن وسواحل عديدة، وبالطبع كلما اشتهرت مواقع بعينها، كلما خضعت للمزيد من العرض، وبالتالي ارتفعت أسعار المعيشة والسياحة فيها معا.

لكن ما لا يعلمه أغلبية الزائرين والمهتمين باسبانيا، أن في البلاد ذات المساحة الكبيرة، أماكن كثيرة يمكن الاستيطان بها، دون التنازل عن كل مقومات الحياة الجميلة في اسبانيا، ومع الحفاظ على مدخرات الحياة إن أمكن القول.

وقبل استعراض المدن الإرخص، وفقا لما يسوقه موقع لوكال الاسباني، نقلا عن دراسة قام بها موقع كيليستو التخصصي،  فلنذكر أولا المدن الأكثر غلاءا أولا، وهي بالطبع الأشهر أيضا.

تتصدر القائمة برشلونة، وتليها سان سيباستيان، ومدريد، وبالما دي مايوركا وفالنسيا وفيتوريا وجيرونا وألباسيتي وأوفييدو وتاراغونا.

 وتحتاج العائلة في هذه المدن لعمل طرفيها، لتأمين معيشة ميسورة، خصوصا في ظل الأجارات التي تشهد فيها قفزات كل عدة أعوام.

أما المدن الأرخص في التصنيف ، فيمكن التعمن والتفكير فيها هنا، علما أنه وفق للموقع السابق فأن صفات مشتركة تجمعها، وهي أن أغلبها موجود في منطقة كاستيلون وليون الخالية نسبياً في إسبانيا ، وأعداد سكانها هي في حدود الربع مليون بشكل عام،  وأغلبية هذه الخيارات ليست على الساحل، رغم امتلاكها  المناظر الطبيعية الخلابة والتاريخ الغني والروح الودية الهادئة.

فيما يلي قائمة بأهم المدن في إسبانيا مأخوذة من الدراسة السابقة ، استنادا لأسعار شراء وتأجير المنزل ، والضرائب ، وتكاليف النقل ، والتسوق الغذائي ، وتكاليف الأنشطة الاعتيادية.

بالنثيا ، كاستيا وليون (شمال وسط إسبانيا)

من الإيجابيات تمتعها بتاريخ وعمارة رائعة ، وهي إلى حد بعيد أرخص مدينة للعيش في إسبانيا كلها، إلى أنه من سلبياتها

فصول شتاء باردة مريرة ، تبدأ في وقت مبكر . هذا يجعل تكلفة المعيشة أقل ب 30 في المئة أرخص من المعدل الوطني ، لكونها مدينة معزولة إلى حد ما مع حضور للماضي فيها  أكثر من الحاضر.

 مليلية ، مدينة إسبانية مستقلة في المغرب

من الإيجابيات تمتعها بمناخ حار على الساحل، وهي مثال جيد للعيش في بلدين في وقت واحد. إلى أنه من سلبياتها شهرتها بكونها نافذة الهجرة الطبيعية الرئيسية نحو أوروبا ولا سيما الهجرة غير الشرعية. إلا أن البلدة تبقى رخيصة بالمقارنة، مع غيرها،  بما يعادل حوالي 23٪ أقل من المعدل الوطني.

لوغو.  غاليسيا (شمال غرب اسبانيا)

من الايجابيات التي تتمتع بها لوغو هي كونها مدينة شمالية مشهورة بمطبخها البحري، والوجبات الخفيفة المعروفة بال”تاباس” ذات الشهرة العالمية. لكن من سلبياتها الطقس الرطب جدا في الشتاء، والمطر المستمر، مع ما يعنيه هذا أيضا من كثافة  الغابات الخضراء ، كما السواحل المذهلة على مسافة ساعة بالسيارة فقط. وتكلفة الأجار في لوغو لشقة بمساحة 80 م2 هي بحدود 354 € في الشهر مقارنة بـ1،150 يورو في مدريد.

لوغرونيو ، لا ريوخا (شمال إسبانيا)

من الإيجابيات، أنك في قلب منطقة صناعة النبيذ في أسبانيا، وهي أيضا من الأشهر في العالم، وبالتالي لك أن تتخيل مزارع العنب، والقصور الريفية والسهول الواسعة التي تحيط بك، دون ذكر الطعام والشراب المميزين، ولا سيما أن المدينة مؤهلة دوما لتكون قطب جذب سياحي بسبب طهاتها المهرة.

أما السلبيات، فلا تتمتع المنطقة بقدر كبير من التاريخ والهندسة المعمارية مثل بعض المدن الأخرى في القائمة.

 تيرويل ، أراغون (شرق اسبانيا)

أبرز الإيجابيات أنها رخيصة جدا من نواحي السكن،وهي على مقربة من فالنسيا ، وهندستها المعمارية حيوية وجميلة.

إلا أن أبرز سلبياتها، كما هو الحال مع معظم المدن في هذه القائمة ، لا يوجد فيها الكثير من فرص العمل، ولا سيما بالنسبة للأجانب. لكن من جانب آخر فإن أجار منزل بمساحة 80 مترًا مربعًا يكلف  358 يورو شهريًا ، مقارنةً بـ 1،278 يورو في برشلونة.

 كاسيريس ، إكستريمادورا (غرب اسبانيا)

من الإيجابيات التي يمكن ذكرها أن المنطقة تحفظ العديد من  مواقع التراث العالمي المحمية من قبل منظمة اليونسكو ، والتي تعود للعصر الروماني، ولا زالت تحافظ على سحرها حتى اللحظة. إلا أن سلبياتها تتمثل في صيفها القائظ، بشكل أساسي.

زامورا ، قشتالة وليون (شمال غرب اسبانيا)

من الإيجابيات أنها مركز تاريخي رائع وآمن (كما هو الحال بالنسبة لمعظم المدن القشتالية في هذه القائمة فلديها معدل جريمة يقارب الصفر).

لكن من سلبياتها بعدها وانعزالها إضافة لشتاءاتها القاسية والجافة جدا.

أفيلا ، قشتالة وليون (وسط إسبانيا)

من الإيجابيات أنك  ستعيش في ثاني أشهر مدينة محصنة في أسبانيا (توليدو تتصدر القائمة) ، كما أن المدينة غنية بتاريخ رائع ، وكثيرا ما توصف بكونها مستوحاة من قصة خيالية.

لكن من سلبياتها التي عليك تحملها الرياح الشتوية القاسية ، إضافة للمسافة التي تفصلها عن المدن الكبرى.

سوريا ، قشتالة وليون (شمال وسط إسبانيا)

من الايجابيات كونها مدينة رومانية مثالية ، تحيط بها الطبيعة والتاريخ، ولكن من السلبيات الشائعة أنها

هادئة أكثر من اللازم، وفرص العمل فيها قليلة، إضافة لكونها بعيدة عن مدريد.

ليون ، قشتالة وليون (شمال غرب إسبانيا)

من الإيجابيات أنها مدينة تاريخية قادرة على منافسة سالامانكا وسيغوفيا ،  بشوارعها الساحرة ، وكذلك بالنسبة إلى ثقافتها. ومن سلبياتها فصول الشتاء المتجمدة والمناخ القاسي.

وبكل الأحوال، فمعظم هذه المدن، تتيح لك هروبا حقيقيا من الضجيج اليومي للمدن الكبرى، كما أنها في معظمها مناطق مثالية للتأمل التاريخي والثقافي، وأيضا لتوفير بعض المال.

الإقامة في إسبانيا

شارك

شارك بتعليق